خبر عاجل

رئيس حزب العمل ينافس نتنياهو على تحقير اليسار الإسرائيلي

رئيس حزب العمل ينافس نتنياهو على تحقير اليسار الإسرائيلي

نشر الثلاثاء 14 نوفمبر, 2017 في تمام الساعة 19:14

       pelest news - موقع بيلست الاخباري

 

أثارت تصريحات رئيس حزب العمل الإسرائيلي أفي جباي التي وصف فيها اليسار الإسرائيلي بأنه نسي كيف يكون يهوديا ردود فعل حزبية متباينة في الساحة الإسرائيلية.
أحزاب اليمين التي سعت لجعل كلمة يسار في إسرائيل رديف لكلمة مهادن وصديق للعرب وغير يهودي وغيرها من الصفات التي تشكك في انتماء وصهيونية اليسار باركت التصريحات ورات فيها تأكيدا واعترافا صريحا من أحزاب اليسار نفسها لكل ما كانت تتهمها به أحزاب اليمين.
ما تبقى من الأحزاب التي لا زالت تطلق على نفسها صفة اليسار مثل ميرتس حاجمت التصريح وذكرت جباي بتصريح نتنياهو في العام 1997 والذي قال فيه حرفيا ما ردده جباي بان اليسار نسي ما معنى كيف يكون يهوديا معتبرة أنه يحاول التماهى معه والتنافس ليس على أصوات الجمهور اليميني بل على اليمين ذاته.
حزب العمل الذي يرأسه جباي لم يثر أي رد فعل واكتفى عمير بيرتس بالتحفظ من التصريح بينما حاول أخرين تبريره.
يذكر أن أفي جباي اليهودي من أصول شرقية قد انتخب لرئاسة الحزب قبل شهرين تقريبا بعد أن نجح في التغلب على يتسحاق هرتسوج الرئيس السابق واطلق منذ انتخابه حتى اليوم سلسلة تصريحات تضعه في يمين الساحة الإسرائيلية وتجعله اقرب لنتنياهو من أرث قادة حزب العمل التاريخيين مثل بن جريون ورابين وبيرس حيث هاجم القائمة العربية واعلن أنه لن يجلس في حكومة تستند الى أصوات العرب، كما أنه لن يخلي المستوطنات من الأراضي المحتلة في أي حل مستقبلي وهو التصريح الذي حاول مقربين منه أن يفسرو القصد منه بقائها ضمن حدود وسيادة الدولة الفلسطينية، وأخيرا تصريح الذي يجرد فيه اليسار من يهوديته.