خبر عاجل

90 دولة تشارك في مؤتمر مانحي الأونروا منتصف الشهر الجاري

90 دولة تشارك في مؤتمر مانحي الأونروا منتصف الشهر الجاري

نشر الأحد 11 مارس, 2018 في تمام الساعة 11:36

 

     pelest news * موقع بيلست الاخباري      

         القدس عاصمة فلسطين الأبدية

 

من المقرّر أن تشارك 90 دولة في مؤتمر الدول المانحة لوكالة غوث وتشغي اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، الذي سيعقد منتصف الشهر الجاري في العاصمة الإيطالية روما، برعاية ودعوة من الحكومات السويدية والأردنية والمصرية.

وقال المتحدث باسم وكالة "الأونروا"، سامي مشعشع، صباح اليوم الأحد، ان الدعوة لهذا المؤتمر تأتي في سياق الخطر حيال الوضع المالي للوكالة وتبعاته على الخدمات التي تقدمها "الأونروا" في جميع مناطق عملها، بعد تقليص الدعم المالي الاميركي.

ووصف مشعشع المؤتمر بالمفصلي، مشيرًا إلى أنّه "ورغم صعوبة التكهن بنتائجه الا أنّ التفاؤل مبني على المشاركة الواسعة، وثقل الدول التي دعت إليه".

وكان الناطق باسم الوكالة في غزّة، عدنان أبو حسنة، قال إن "مؤتمراً هاماً سيعقد في 15 آذار/مارس الجاري في روما، لبحث الأزمة المالية للوكالة.

وسيحضر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش سيحضر هذا المؤتمر، وسيتم عرض الحالة المالية للأونروا، لسد العجز الموجود لديها.

وقال أبو حسنة، أن "الأونروا لن توقف عملياتها في المناطق الخمس، وأن التمويل المتبقي لديها حتى شهر تموز/يوليو المقبل"، مؤكداً أنه في حال استمر العجز سيكون له تداعيات خطيرة وكارثية على الأوضاع الإنسانية والخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين.

وأعلنت الأونروا أنها تواجه أزمة مالية الأكبر في تاريخها، بعد تجميد الولايات المتحدة الأميركية لنحو 300 مليون دولار كان تقدمها كمنحة مساهمة في ميزانية المؤسسة الدولية، ما أوصل العجز في ميزانية الأونروا لما يقارب النصف مليار دولار.

وكان المفوض العام لوكالة "أونروا" بيير كرينبول، قد أطلق مطلع العام الجاري، حملة التبرعات لصالح المنظمة الأممية، تحت عنوان "الكرامة لا تُقدر بثمن"، وذلك لسد العجز في ميزانيتها بعد تقليص الولايات المتحدة الأمريكية المساهمة فيها بمبلغ 65 مليون دولار.

وهدد مطلع كانون ثاني/ يناير الماضي، الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، بقطع المساعدات عن الفلسطينيين، في حال عدم عودتهم إلى طاولة المفاوضات.

وأعلنت الخارجية الأمريكية، أن واشنطن أرسلت 60 مليون دولار إلى وكالة "أونروا"، لتتمكن من الاستمرار في عملها، لكنها جمّدت مبلغ 65 مليون دولار إضافية.

وتأسست "أونروا" كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين لاجئ من فلسطين مسجلين لديها في مناطق عملياتها الخمس (الأردن، سوريا، لبنان، الضفة الغربية وقطاع غزة).

وتشتمل خدمات الوكالة الأممية على قطاعات التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.